بكاء قطة أمام كاميرا المراقبة بعدما رمتها مربيتها

بكاء ومواء قطة بريطانية

تخلت سيدة صينية عن قطتها البريطانية إسمها فوفو fufu في منزلها المؤجر، وسافرت إلى مسقط رأسها الصين، لمشاركة إحتفالها مع أقاربها بمناسبة العام القمري الجديد، كانت السيدة قلقة بشأن وضع فوفو، واستخدمت تطبيق المراقبة على هاتفها الخلوي، للتحقق منها، ولكن بشكل غير متوقع، رأت أنها تُترك وحيدة في المنزل، نظرت فوفو إلى الكاميرا المراقبة والدموع في عينيها، عندما نادت اسم القطة عبر الشاشة، تلقت مواء يرثى له، مما جعل مربيتها تشعر بالحزن.